الصورة
المدونه الطبيه
نشر المدونة
الصورة
فقدان السمع في الأطفال

8 أسباب محتملة لفقدان السمع في الأطفال

قد يكون فقدان السمع في الأطفال مؤقتا أو قد يحدث على نحو دائم ، لذا من الضرورى معرفة العامل المسبب لفقدان السمع ، وذلك للتعامل مع الأمر بطريقة منهجية صحيحة .

أسباب فقدان السمع المؤقت في الأطفال

1. شمع الأذن : هو أكثر الأسباب شيوعا التي تؤدى إلى فقدان السمع المؤقت في الأطفال ، حيث يتسبب الشمع في إنسداد قناة الأذن الخارجية ، مما يجعل مسألة السمع أمرا غاية في الصعوبة . يتم التعامل مع مثل هذه الحالات من خلال غسيل الأذن ، والذي يقوم به طبيب مختص مدرب ومؤهل لإجراء هذا الأمر .

2. العدوى : أحيانا قد تتسبب الإنفلونزا وعدوى الجزء العلوي من الجهاز التنفسي في فقدان السمع المؤقت ، وخصوصا في الأطفال وصغار السن . بمجرد الشفاء من العدوى ، فإن السمع يعود طبيعيا كما كان .

3. الرضوض والكدمات : يلاحظ أن توجيه ضربة مباشرة إلى الرأس أو الأذن قد تكون سببا في فقدان السمع نتيجة كسر عظام الصدغ أو تجمع الدم بالأذن الوسطى . بمجرد التعامل مع هذه الإصابات وعلاجها فإن مستوى السمع يعود طبيعيا كما السابق .

أسباب فقدان السمع الدائم في الأطفال

1. الولادة المبكرة : يرى الأطباء أن الأطفال الذين يولدون في سن مبكرة ، والذين أمضوا بعضا من الوقت بعد ولادتهم بوحدات الرعاية المركزة للأطفال حديثي الولادة ( الحضانات ) يكونون أكثر للإصابة بفقدان السمع على نحو دائم .

2. أسباب جينية : أحيانا قد تكون الجينات والتاريخ المرضي العائلي من العوامل التي تتسبب في إصابة الأطفال بمتلازمات مرضية يكون فقدان السمع الدائم أثناء مرحلة الطفولة أحد أبرز أعراضها المرضية الظاهرية .

3. تلف العصب السمعي نتيجة التعرض لصدمة أو ضربة مباشرة بالرأس .

4. الإصابة بإلتهاب الدماغ أو الإلتهاب السحائي أثناء مرحلة الطفولة .

5. وجود عيوب خلقية بالأذن مثل نقص تنسج الأذن .

مواضيع ذات صلة