الصورة
المدونه الطبيه
نشر المدونة
الصورة
5 نصائح غذائية للقضاء على التفاعلات الإلتهابية بالجسم

5 نصائح غذائية للقضاء على التفاعلات الإلتهابية بالجسم

تعتبر التفاعلات الإلتهابية قصيرة الأمد من الظواهر الفسيولوجية شائعة الحدوث بالجسم البشري ، إذ تنشأ نتيجة تعرض الجسم لعوامل معينة كالإرهاق أو التوتر ، لكن على الجانب الآخر فإن التفاعلات الإلتهابية المزمنة تشكل عامل الخطورة الرئيسي الذي قد يكون سببا للإصابة بالعديد من الأمراض المزمنة ، لذا من خلال السطور القادمة سنقوم بتسليط الضوء على أهم النصائح الغذائية التي تساعد فى الحد من حدوث التفاعلات الإلتهابية بالجسم .


1.الحد من تناول السكريات المضافة

( مثل السكر الأبيض ، السكر البني ، الصودا ، مشروبات الطاقة ) نظرا لأنها مسئولة عن العديد من المشكلات الصحية كزيادة وزن الجسم ، فضلا عن إرتفاع مستويات سكر الجلوكوز والكوليسترول بالدم . هذه المشكلات الصحية المذكورة تزيد من فرص حدوث التفاعلات الإلتهابية المزمنة .


2.الحد من الدهون المشبعة

( كمنتجات الألبان كاملة الدسم ، اللحوم الحمراء ذات المحتوى المرتفع من الدهون .. إلخ ) ، حيث تتسبب هذه الأطعمة في زيادة قوة ردة فعل الجسم الناجمة عن التفاعلات الإلتهابية .


3.الإكثار من تناول الأسماك ، البيض ، البقوليات ، بالإضافة إلى الزبادي اليوناني الخالي من الدهون

تتميز هذه الأطعمة بمحتواها المرتفع من العناصر التي تساعد في القضاء على التفاعلات الإلتهابية المزمنة كالبروتينات ، وفيتامين ( د ) ، والبكتيريا النافعة ( البروبايوتيك ) بالإضافة إلى الدهون الغير مشبعة .


4.إختيار الأطعمة التي تحتوي على الدهون الأحادية الغير مشبعة ومركب أوميجا – 3

مثل الأسماك الدهنية والمكسرات وزيت الزيتون وزيت بذرة الكتان والأفوكادو ، فقد أشارت الدراسات الطبية إلى أن هذه العناصر تسهم في خفض إحتماليات الإصابة بالسرطان وأمراض القلب ، وهي أمراض تنشأ عادة نتيجة وجود تفاعلات إلتهابية مزمنة بالجسم .


5.بالإضافة إلى الطعام الذي نتناوله

تعتبر الفيتامينات والمعادن من العناصر الهامة جدا اللازمة للحد من التفاعلات الإلتهابية بالجسم ، ولاسيما في حالات الإرهاق البدني أو الذهني . كذلك فلامانع من تناول هذه العناصر كمكملات غذائية في صورة أقراص دوائية بهدف تلبية متطلبات الجسم منها .

مواضيع ذات صلة