الصورة
blog
نشر المدونة
الصورة
هل يمكن لخياراتنا الغذائية أن تؤثر على النوم ؟

هل يمكن لخياراتنا الغذائية أن تؤثر على النوم ؟

تعتبر إضطرابات النوم مشكلة كبرى لقطاع عريض من الناس ، الأمر الذي دفع العلماء إلى إجراء المزيد من الأبحاث والدراسات لمعرفة طبيعة الصلة بين النوم وما نتناوله من طعام ، بالإضافة إلى تحديد الأطعمة التي تساعد على النوم والأطعمة التي قد تكون سببا في حدوث إضطرابات النوم .

أظهرت الدراسات أن الأطعمة الغنية بالدهون هي الأطعمة الأكثر شيوعا التي تتسبب في الإصابة بالأرق وإضطرابات النوم ، لذا يمكننا القول أنه كلما زادت كمية ما نتناوله من دهون في طعامنا ، كلما قلت ساعات النوم أو كانت مضطربة .

يعتقد كثير من الناس أن إمتلاء المعدة بالأطعمة الدسمة ( خصوصا الأطعمة الدهنية الغنية بالكربوهيدرات ) تسبب الشعور بالتخمة والرغبة في النوم ، قد يكون هذا الأمر صحيحا من الناحية النظرية ، لكن في الواقع يكون نوع النوم الناجم عن هذه الأطعمة الدسمة نوما مضطربا ومتقطعا ، لذلك يستيقظ النائم عادة وهو يشعر بالتعب والإرهاق ، وكأنه لم ينم من الأساس .

أيضا وعلى سياق متصل ، ينصح بتجنب الكافيين والأطعمة الحريفة في أوقات الليل المتأخرة ، حيث تحفز هذه الأطعمة خلايا المخ لزيادة إفراز هرمون الميلاتونين ، الأمر الذي يجعل أجسامنا في حالة تأهب ويقظة ، وغير قادرين على النوم .

وعلى صعيد آخر ، إذا كنت ترغب في الحصول على نوم مريح ، فإن كوب من الحليب الدافئ يعد خيارا مثاليا في هذا الشأن ، حيث يحتوى الحليب على مادة "أمينو بيوتيريك أسيد" Amino butyric acid ، والتي تحتوي على خصائص مشابهة لمادة البنزوديازيبين المهدئة Benzodiazepine ، والتي تساعد على إسترخاء الجسم والنوم المريح .

مواضيع ذات صلة