الصورة
blog
نشر المدونة
الصورة
ما هي الميلانوما ؟

ما هي الميلانوما ؟

الميلانوما أو سرطان الخلايا الصبغية هي ورم سرطاني ينشأ في الخلايا الصبغية ( خلايا موجودة بالجلد تفرز صبغ الميلانين المسئول عن إكساب الجلد لونه المميز ) . وقد أظهرت الدراسات الطبية أن التعرض المفرط للأشعة فوق البنفسجية ، سواء كان مصدرها أشعة الشمس المباشرة أو أجهزة التان ( التي تعطي البشرة اللون البرونزي ) هي السبب الرئيسي للإصابة بالميلانوما . كذلك فإن الأشخاص الذين تنتشر بأجسامهم الشامات أو بقع مفرطة التصبغ ، فضلا عن الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة بالجسم ، أو لديهم تاريخ مرضي عائلي إيجابي للميلانوما ، هم أكثر الفئات المعرضة للإصابة بالمرض .

عند حدوث تغيير في لون أو حجم أو شكل أحد الشامات الموجودة مسبقا ، فإن هذا يعتبر أحد العلامات التحذيرية المبكرة التي تدفعنا للإشتباه نحو الإصابة بالميلانوما ، كذلك فإن ظهور بقعة متصلبة بالجلد لم تكن موجودة مسبقا يعد كذلك أحد العلامات التحذيرية للميلانوما . بعد ذلك فإن الشامة أو البقعة المتصلبة موضع الإصابة تصبح مثيرة للحكة ، فضلا عن تعرضها للتقرح والنزيف .

لايمكن الإعتماد على الصورة الإكلينيكية سالفة الذكر أو الفحص الموضعي في تشخيص الميلانوما على نحو جازم ، حيث ينبغي أخذ عينة نسيجية ( خزعة ) من موضع الإصابة وفحصها معمليا ، وذلك لتأكيد التشخيص من ناحية ، ومعرفة مدى تطور وإنتشار الورم بالجسم من ناحية أخرى . ويتم تقسيم نتائج مدى إنتشار الورم على النحو التالي ..

  • المرحلة صفر : تعني أن الآفة السرطانية تتواجد على الطبقة السطحية الخارجية من الجلد فحسب .
  • المراحل 1 & 2 : تعني تغلغل الآفة السرطانية إلى الطبقات العميقة من الجلد .
  • المرحلة 3 : تعني إمتداد الآفة السرطانية إلى العقد الليمفاوية والأنسجة المحيطة أسفل الجلد .
  • المرحلة 4 : تعني إمتداد الآفة السرطانية عبر الدم أو الليمف إلى العديد من أعضاء الجسم المختلفة كالرئة والكبد .

يعتمد علاج الميلانوما بشكل رئيسي على الإستئصال الجراحي للآفة السرطانية ، والذي قد يقترن أحيانا بالعلاج الإشعاعي أو الكيماوي بناء على مدى إنتشار الميلانوما .

للوقاية من الميلانوما ينصح بإتباع ما يلي ..

  • تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة لفترات زمنية طويلة .
  • إستخدام الكريمات الواقية من الشمس .
  • عدم إستخدام أجهزة التان .
  • في حالة الإشتباه في تغير حجم أو لون أو شكل إحدى الشامات التي لديك ، فلابد إذن من البحث عن إستشارة طبية متخصصة في الحال .

 

مواضيع ذات صلة